الرئيسية » اصدارات »   طباعة الصفحة

رحلة سبعة وستين عاماً

أكتب إليكم يا أحبائي بدموعي التي حبستها منذ ولدتني أمي، أكتب لكم بعد أن مزقني الألم والعذاب، أكتب لكم قبل أن أعود إلى بيتي، إلى قريتي التي ترعرعت بين أحضانها، ولقد تركتها عامرة، كلها حياة، كلها ربيع، ويحز في نفسي أن أعود إليها وأنا لا أجد سوى بقايا مجتمع أحببته، وأطلال بيوت ترسم لي مأساة الإنسان الكبرى، أرجو أن تغفروا لي خطيئتي.

وأرجو يا أبي أن تأخذ معك إخوتي الصغار وتعودوا إلى بيتنا، إلى قريتنا، أرجو أن تزرعوا الأرض من جديد، لكي تأكلوا الخبز من التراب الذي سقاه عرق أجدادنا، وأرتوى بدموع آبائنا، ونحن، إن كنا هربنا، إلا أننا سنعود إلى بلدنا، كي ندفن في ثراه، فربما كنّا عبرة للأجيال التي ستأتي بعدنا.