الرئيسية » الأخبار » اخبار الفنون البصرية »   05 آب 2018طباعة الصفحة

ثقافة طولكرم تنظم مهرجان الفن التشكيلي في عنبتا


نظم مكتب وزارة الثقافة في محافظة طولكرم، وبالتعاون مع بلدية عنبتا، مهرجان الفن التشكيلي، باستضافة فنانين من جمعية رعاية وتطوير الفن المرئي في الوسط العربي "إبداع" - كفر ياسيف، وفنانين من المحافظة.


وحضر الورشة، التي شارك فيها خمسون فناناً وفنانة، رئيس بلدية عنبتا حمد الله الحمد الله، ومدير مكتب وزارة الثقافة في طولكرم منتصر الكم، وأعضاء المجلس الاستشاري الثقافي وذلك في قصر آل الحمد الله (بيت النساء).

وقال منتصر الكم أن هذا النشاط الفني المتميز يأتي ضمن خطة وزارة الثقافة في دعم قطاع الفن التشكيلي والارتقاء بمستوى جودة العمل الفني،  ناقلاً تحيات وزير الثقافة د. إيهاب بسيسو للفنانين المشاركين بهذه التظاهرة الفنية الجميلة، والتي تأتي للسنة الخامسة على التوالي، ومن أجل رسم الصورة الوطنية الفلسطينية وتجسيد المناطق الأثرية.

 وأكد الكم على الرغبة الأكيدة في التعاون والتنسيق  الدائم  في كل الأمور الثقافية والاجتماعية والاقتصادية ما بين أبناء الشعب الفلسطيني الواحد في كل مكان، كما وحيا صمود أهلنا في الداخل الذين يتمتعون بإرادة صلبة وثبات على الحق فيما يخص الحفاظ على إرثهم الوطني  والتراثي رغم قسوة إجراءات الاحتلال الإسرائيلي الذي عمل كل ما باستطاعته سلب كل ما يخص الثقافة والهوية الوطنية لأهلنا في الداخل.

من جانبه استقبل رئيس بلدية عنبتا المهندس حمد الله الحمد الله الفنانين التشكيليين في مكتبه في البلدية بحضور أعضاء المجلس البلدي،  وقدم لهم شرحاً عن بلدية عنبتا التي تزخر بالأدباء والفنانين والشعراء والعلماء.

وقال: هذا النشاط  يؤكد على التواصل الثقافي والاجتماعي بين أبناء الشعب الواحد مع أهلنا من فلسطينيي الداخل لنقول لا لسياسة الاحتلال والجدار والحصار، وعلى ضرورة كسر الحصار والذي يأتي من خلال التواصل في كافة أشكاله وأنواعه .

وشكر الحمد الله مكتب وزارة الثقافة بطولكرم على اختيارهم قصر آل الحمد الله لإقامة ورشة الرسم فيها لما تحويه من أقواس وحجارة وبيوت قديمة، أعاد للذاكرة التاريخ الفلسطيني القديم منذ أكثر من 200 سنة .

وختم بأن هذا النشاط يؤكد التواصل الثقافي والاجتماعي بين أبناء الشعب الواحد مع أهلنا من فلسطينيي الداخل.