الرئيسية » الأخبار »   08 تشرين الثاني 2018طباعة الصفحة

الغزّاوي: الوزارة تولي اهتمامًا كبيرًا لدعم المؤسّسات والمراكز الثقافيّة في ظلّ تراجع الدّعم الدّولي

 

استقبل وكيل وزارة الثّقافة جاد الغزّاوي، اليوم الخميس، في مكتبه بمقرّ الوزارة في مدينة البيرة، مديرة البرامج الثقافيّة الوطنيّة في الوكالة السويسريّة للتّنمية والتّعاون راغدة أنضوني، بحضور مدير العلاقات والتّعاون الدّولي في الوزارة وليد بدوي.

وبحث الطّرفان سُبل التّعاون المُشترك الذي يُسهم في بناء القطاع الثقافي في فلسطين، حيثُ بيّن الغزّاوي أهميّة بناء العلاقات والشّراكات مع مختلف المنظمات والمراكز الثقافيّة المحليّة والدّولية، بما يحقّق توحيدًا للرؤية والجهود، ويخلق فعلًا ثقافيًا مؤثرًا وفاعلًا، ويساهم في مأسسة العمل الثقافي الذي تسعى إليه الوزارة.

وأكّد الغزاوي أنّ وزارة الثقافة تخصص جزءً كبيرًا من موازنتها لدعم الإبداع الأدبي والفنّي، ودعم المبدعين، والمؤسسات الثقافيّة؛ حفاظًا على استمراريّة الإبداع والفعل الثقافي في فلسطين وديمومته، موضحًا أنّ الوزارة تولي اهتمامًا كبيرًا للمؤسسات الثقافيّة في ظلّ سياسات تقليص الدّعم والمنح المقدّمة من المؤسسات الإقليميّة والدّوليّة.

وشدّد الغزاوي على أهميّة التّعاون بما يخصّ تظاهرة "بيت لحم عاصمة الثقافة العربيّة 2020"، حيث استعرض جملة من الإجراءات التي اتّخذتها الوزارة بهذا الشأن، من المؤتمر الذي نظّمته عام 2016 بهذا الخصوص، مرورًا بالبرنامج الرّسمي الذي أعدّته الوزارة، وليس انتهاءً بالبرنامج الموازي الذي تتشارك المؤسسات الثقافيّة والرّسمية في بيت لحم لإعداده.

ومن جهتها استعرضت أنضوني جملة الأنشطة الثقافيّة التي تقوم بها الوكالة السويسريّة، والتي تتوزّع على  عدد من المحافظات الفلسطينيّة، واستعداد الوكالة للمشاركة في الفعاليات الثقافيّة، وتفعيل التّعاون المستمر مع وزارة الثقافة لإنجاز برنامج فعاليات مشترك.