الرئيسية » اخبار الاداب »   11 كانون الأول 2018طباعة الصفحة

ثقافة الخليل ونادي أحباب اللغة العربية يطلقان روايتي "غربتان" و"قلب يتحدث"

 

أطلقت وزارة الثفافة وبالتعاون مع نادي أحباب اللغة العربية روايتي "غربتان" للروائي أمير الطردة، ورواية "قلب يتحدث" للروائية الشابة صابرين مخارزة، في جمعية الإحسان الخيرية في الخليل، بحضور ممثل محافظ محافظة الخليل أماني أبو اسنينة، وبحضور عميد كلية الآداب في جامعة الخليل د.رغد دويك.

وقدم القراءة النقدية لرواية "غربتان" رئيس نادي أحباب اللغة العربية الفلسطيني عباس مجاهد، حيث أشار إلى أن شخصية الروائي ليست وحدة مفصولة عن تجاربها، وأنه يمتلك قدرة في تجسيد المعالم الداخلية والخارجية، متحدثاً عن الصورة الفنية وجماليات التعبير التي كان لها صدىً قوي في التأثير العام للرواية وما فيها من حس إنساني، كما قدم الناقد للرواية شواهد من الرواية تتحدث عن كيفية عرض الروائي للأمكنة والأزمنة والشخصيات والتناص والسرد والأحداث بأسلوب شيق.

من جانبه قدم الأديب رشاد العرب قراءة نقدية لرواية "قلب يتحدث" للروائية الشابة صابرين مخارزة  حيث قال" "إن الرواية  أظهرت الوجع الإنساني، ورغم الألم هي رواية مليئة بالأمل ومفعمة بالحيوية"، وأشار الناقد إلى إعجابه الشديد بالرواية حين ربط بين عمر الروائية وخيالها الواسع، ومشيداً أن مخارزة طاقة شبابية كبيرة وأنها صاحبة تجربة ستستفيد كثيراً من تجربتها الأولى في تطوير قلمها الكتابي، وأشار أن الروائية عملت على إظهار مكنوناتها الداخلية.

وأشادت مدير مكتب وزارة الثقافة في محافظة الخليل هدى عابدين بإعجابها بالدور الكبير الذي يقوم به الشباب المثقف في المحافظة، وأشارت إلى أن وزارة الثقافة أطلقت مبادرة رعاية الطاقات الشبابية والثقافية وشجعت الشباب الحاضرين على ذلك وحثتهم على المشاركة والتواصل، وبدورها كرمت الدكتور سميح دويك نيابة عن معالي وزير الثقافة د.إيهاب بسيسو لحصوله على جائزة الشيخ عيسى بن علي بن خليفة آل خليفة للعمل التطوعي.