الرئيسية » الأخبار »   11 أيار 2019طباعة الصفحة

وزير الثقافة ينفي ما نقل على لسانه من تصريحات حول يافا وغزة

 

نفى وزير الثقافة الدكتور عاطف أبو سيف، بعض ما تناقلته وسائل الإعلام من تصريحات نسبت إليه، نقلاً عن صحيفة ألمانية، مؤكداً أن بعض ما ورد في الصحيفة الألمانية على لسانه لم يكن دقيقاً وتم إخراج بعض التصريحات من سياق الحوار.
وضرب أبو سيف على ذلك مثلاً ما ورد في المقابلة من مغالطات حول يافا مدينته التي تسكنه وكتاباته وذاكرته أبداً، مشدداً أنه ما قاله حرفاً إن "عائلتي تسكن مدينة يافا منذ آلاف السنين، ولا تزال حتى اليوم .. وقبلنا أن تقوم دولة لنا على عشرين بالمائة من أرض الآباء والأجداد، ومع هذا رفضت إسرائيل إقامة الدولة الفلسطينية وفق اتفاق أوسلو، ".فماذا يتوقع منا العالم؟.
وأكد أبو سيف أنه لم يرد في الحوار ما يشير من قريب أو بعيد إلى التنازل عن يافا، لأن أحدا لا يملك الحق في ذلك.
كما أشار أبو سيف أن بعض المواقع الإلكترونية تعاملت بشكل لا مسؤول مجتزئة ما قيل في الحوار حول غزة، حيث تم اقتطاع بعض العبارات وإخراج عبارات أخرى من سياقها، مؤكداً أن الحديث عن غزة جاء تعبيراً عن حبه لها، في معرض سؤال الصحيفة عن سبب عدم مغادرته القطاع رغم تعرضه لمحاولة الاغتيال، واعتقال والتنكيل به أكثر من مرة، كما فعل مثقفون آخرون غادروا بلدانهم.
وناشد أبو سيف وسائل الإعلام الفلسطينية والعاملة في فلسطين، وكل من يرى في نفسه إعلاميا مهنيا، توخي الدقة في نقل أية تصريحات تخصه.