الرئيسية » القدس عاصمة الثقافة الإسلامية 2019 »   طباعة الصفحة

ثقافة طولكرم تنظم ندوة "القدس عاصمة الأرض وبوابة السماء"

نظم مكتب وزارة الثقافة في محافظة طولكرم وبالتعاون مع فصائل العمل الوطني ندوة ثقافية بعنوان " القدس بوابة السماء" ضمن فعاليات القدس عاصمة الثقافة الإسلامية 2019 في قاعة مقر جبهة النضال الشعبي الفلسطيني بمدينة طولكرم، بمشاركة المؤرخ نعمان شحرور، ومنسق فصائل العمل الوطني صايل خليل والشاعران نائلة إبراهيم ومحد علوش، والعديد من ممثلي المؤسسات والفصائل والمهتمين بالحراك الثقافي.

وقال مدير مكتب وزارة الثقافة في طولكرم منتصر الكم: "إن هذه الندوة الثقافية الهامة تأتي ضمن فعاليات القدس عاصمة الثقافة الإسلامية للعام 2019، والعاصمة الدائمة للثقافة العربية والإسلامية؛ فالقدس مدينة عصية، تشهد حجارتها الضاربة في عمق التاريخ والقلوب أنها عربية الأصل، إسلامية الرائحة والمذاق، لأنها الصامدة بأهلها ومقدساتها وتسامحها، صامدة بشعرائها وكتابها ومثقفيها، فهي قضيتنا الأولى، وعاصمتنا، وملهمة إبداعنا المقاوم".

بدوره أوضح المؤرخ نعمان شحرور عن فخرنا كعرب ومسلمين على اختيار مدينة القدس لتكون عاصمة للثقافة العربية والإسلامية، مما يؤكد على أن فلسطين ستبقى عربية وستبقى عاصمة للدولة الفلسطينية رغم محاولات الاحتلال من النيل من عروبتها ومحاولاتهم الدائمة لتهويد هذه المدينة المقدسة، من خلال احتلالهم للأرض والذاكرة والتراث لترسيخ احتلالهم.

وتحدث منسق فصائل العمل الوطني صايل خليل عن مكانة القدس في الوجدان الوطني والقومي، مؤكداً أننا نعتز بتاريخنا الكنعاني الأصيل وإن القدس ستبقى بوابة السماء والعاصمة الأبدية لدولة فلسطين، بالرغم من كل الانتهاكات التي يقوم بها الاحتلال يومياً في القدس.

وقدم الشاعران محمد علوش ونائلة إبراهيم عدة قصائد لهما حول القدس لاقت استحساناً وتفاعلاً من قبل الحضور.